منتدى الفكر والسياسة  مــوقفنـــا  فعاليات الحــزب  بيانات الحــزب  إصدارات جديدة

الرئيسية >
للطباعة أرسل لصديق


بنت الشاطئ أول من كتب الشعر النثري

علامة مضيئة في تاريخ الثقافة العربية

بنت الشاطئ أول من كتب الشعر النثري

كشفت الناقدة الدكتورة فريدة النقاش في ندوة عقدت مؤخراً في القاهرة احتفاء بالراحلة ''بنت الشاطئ'' باعتبارها علامة مضيئة في تاريخ الثقافة العربية، أن الباحثة الدكتورة عائشة عبد الرحمن ''بنت الشاطئ'' هي أول من كتب الشعر النثري، وأنها كتبت قصائد نثرية لكنها فضلت ان تخفيها لتبقى باحثة في التراث العربي والاسلامي.

وقالت الدكتورة فريدة النقاش: ''إن بنت الشاطئ من الشخصيات التي ستتوقف امامها الدراسات النقدية لما اعطته للحياة الثقافية العربية ولدورها الرائد؛ فهي باحثة ومفكرة وشاعرة واديبة واستاذة في امور الدين، ولا نستغرب من وصف البعض لها بالمناضلة ليس بالمفهوم السياسي ولكن لأن من يدرس سيرتها الذاتية يجد انها قدمت درساً في النضال ضد ظروفها وظروف بنات جيلها، فقد صدمت في بداية حياتها برفض الأسرة تعليمها ظناً منهم ان تعليم الفتاة ليس مهماً كتعليم الفتى لكن عائشة لم تيأس وقاومت وتحايلت على رفض والدها فعلمت نفسها بنفسها حتى وصلت الى المرحلة الجامعية بتشجيع جدها ووالدتها، وعندما رأى والدها تفوقها انتزعت منه موافقة على دخولها جامعة فؤاد الاول وفيها التقت مع طه حسين وأمين الخولي الذي كان يشجعها ثم تزوجها، وحصلت على الماجستير والدكتوراة في سنوات قليلة وعرفت في الاوساط الثقافية بمثابرتها واصرارها''. وتابعت النقاش: ''تأثرت بنت الشاطئ في كتاباتها بأسرتها؛ فقد كان والدها متصوفا مما أثرى ثقافتها الروحية والدينية، وكان جدها بالغ الاثر عليها فقد كان اميا ولكنه كان ممن يطالعون الاخبار الدولية والمحلية وكان خبيرا بالعلاقات العامة وحكيما ذا فطنة ومثقفا لدرجة انه كان يملي عليها مقالات تنشر بالصحف باسمه''.

من جهته، وصف د.عبد السلام الشاذلي، استاذ الأدب العربي بجامعة القاهرة بنت الشاطئ ''بالشجرة المضيئة في سماء الأدب''، مضيفاً أنها ''أولت الجوانب الاجتماعية والدينية اهتماماً خاصاً، وكان اول كتبها ''معيشة الفلاح'' عن هموم الفلاح المصري الذي رأته فترة طفولتها في دمياط، ولها عدد من الكتب في التفسير والتراث ومن بينها كتاب ''كتابنا الأكبر'' عن القرآن الكريم الذي تعاملت فيه مع لغة القران الكريم بكل مستوياتها من الحرف الى الكلمة الى الجملة حتى التراكيب المختلفة، وكان منهجها حول القرآن الكريم هو التلاوة باعتبار أن تلاوة القرآن هي الاساس، وتأثرت في ذلك بمنهج استاذها الامام محمد عبده حيث كان يؤمن بان القرآن يفتح اسراره في تلاوته''.

وذهبت الدكتورة يمنى طريف الخولي، رئيسة قسم الفلسفة بآداب القاهرة وحفيدة أمين الخولي زوج بنت الشاطئ، إلى أن ''حياة بنت الشاطئ تفسر وتجسد التطور الفكري للتاريخ المعرفي للأمة، فعالمها مترامي الآفاق، متعدد المداخل، ويصعب على شخص الالمام به وبما لقيته وما نتج عن حياتها الحافلة''.

وعن سبب اختيارها لاسم ''بنت الشاطئ'' ذكر الدكتور ماجد مصطفى أنه ''يرجع الى كراهية المجتمع لذكر اسم المرأة في الصحف مما اضطرها إلى الكتابة باسم مستعار حتى تعرفت على استاذها امين الخولي الذي غير حياتها وجعلها استاذة جامعـــية بكلـــية البـــنات بجامــــعة عين شمس، اما عن علاقتها بأبي العلاء المعري فتكونت حينما كانت تعد الدكتوراه باشراف استاذها الدكتور طه حسين، وتناولت ''رسالة الغفران'' التي تعد من روائع الادب العربي والعالمي فقد كان ابو العلاء من القلائل في تاريخ العربية الذين يكتبون الشعر والنثر''.

وفي ما يتعلق بأستاذها امين الخولي فقد كانت له مدرسته المميزة في مجال الدراسات الادبية عرفت باسمه، وكان يعتبر ان تلامذته الحقيقين هم كتبه ومؤلفاته فضلا عن دوره في مجال التربية والتعليم. ويعد الخولى من ابرز الباحثين في القرن الماضي وهو ما ادركته ''بنت الشاطئ'' فأحبت استاذها حبا عظيما انتهى الى الزواج، وتحدثت عنه فى بعض مؤلفاتها ولكنها خجلت ان تتحدث عن عشقها له. وقد تأثرت بسبب حبها له بافكاره واتجاهاته الدينية ودونت في اهدائها لاحد كتبها ما يفيد ذلك حين كتبت ''الى الذي علمني هذا المنهج في التفسير استاذنا امين الخولي الخالد في ضمائرنا وعقولنا الى الابد. كما ان طه حسين نقل شغفه بأبي العلاء المعري الى تلميذته التي دافعت عن ابي العلاء ضد هجوم الباحثين ورفضهم عقيدته، وكشف دفاعها هذا ولعها بدراســـة الادب العــــــربي القديم '








الرئيـــــسية
  حزب الشعـب
  برنامج الحزب
  فكـر الحزب
  مؤتمرات الحزب
  سجل الخـالدين
  ارشيف الاغاني
معرض الفيــديو
معرض الصــور
روابـــط
إتصل بنــا

إستطلاع الرأي
  هل حققت المقاومة إنتصاراً في غزة على الإحتلال؟
نعم
لا
لا أعرف